المواضيع الأخيرة
» كيفية الخشوع في الصلاة
الثلاثاء 14 أكتوبر 2014 - 12:33 من طرف خالد رشدي

» إكتشاف سرعة إنتقال الصوت في الحرارة بهدي القرآن
الثلاثاء 14 أكتوبر 2014 - 12:31 من طرف خالد رشدي

» إكتشاف دورة حياة الشمس ودورانها بهدي القرآن
الثلاثاء 14 أكتوبر 2014 - 12:29 من طرف خالد رشدي

» القصص الإيجابية تشجع الطفل على الصدق
الخميس 31 يوليو 2014 - 3:54 من طرف المصباح السحري

» قصة جمع القرآن الكريم: العهد النبوي
الجمعة 18 يوليو 2014 - 20:27 من طرف المصباح السحري

» كتاب: المصطلحات المستخدمة في مجال التخطيط والتشغيل
الأحد 6 يوليو 2014 - 20:54 من طرف أمير النهار

» كتاب: المصطلحات المستخدمة في مجال التحكم والإتصالات
الأحد 6 يوليو 2014 - 20:49 من طرف أمير النهار

» كتاب: المصطلحات المستخدمة في مجال الإنارة والتأريض للمباني
الأحد 6 يوليو 2014 - 20:42 من طرف أمير النهار

»  تعرفوا على فوائد زيت السمسم!
الخميس 3 يوليو 2014 - 17:10 من طرف أمير النهار

» الخلايا الجذعية Stem Cells
الأربعاء 2 يوليو 2014 - 22:42 من طرف أمير النهار

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد

[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 54 بتاريخ الخميس 6 سبتمبر 2012 - 22:15
تدفق ال RSS


Yahoo! 
MSN 
AOL 
Netvibes 
Bloglines 


احصائيات
هذا المنتدى يتوفر على 255 عُضو.
آخر عُضو مُسجل هو خالد رشدي فمرحباً به.

أعضاؤنا قدموا 1551 مساهمة في هذا المنتدى في 840 موضوع

بحث شامل عن الدم

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

مكونات بلازما الدم

مُساهمة  نائل عبدالرحمن العلي في الإثنين 7 نوفمبر 2011 - 9:49

هي مادة سائلة شفافة تميل إلى الإصفرار ولها دور مهم في إنتقال الماء والأملاح وأيضا المواد الغذائية مثل السكريات والفيتامينات الهرومونات وغيرها ويوجد بالنسبة 54% من الدم مثل المادة الخلالية في الدم وتتركب من 90% ماء, وللماء دور كبير حيث يحافظ على درجة حرارة الجسم 37 درجة مئوية و10% مواد أخرى ذائبة مثل 2%.(أيونات الأملاح المعدنية-7% البروتينات - الكربوهيدرات - الدهون - الفيتامينات - 1% أجسام مضادة - هرمونات - غازات مذابة).


قال تعالى: " فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿87﴾ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ (88) " سورة الأنبياء.











نائل عبدالرحمن العلي
مدير الموقع
مدير الموقع

عدد المساهمات: 634
النقاط: 4896
الرتبه: 7
تاريخ التسجيل: 26/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

وظائف الدم

مُساهمة  نائل عبدالرحمن العلي في الإثنين 7 نوفمبر 2011 - 9:56

يمكن تلخيص وظائف الدم فيما يلي:

- نقل الأكسجين: يحمل الدم الأكسجين من الرئتين إلى الأنسجة وكذلك ثاني أكسيد الكربون المتولد من نشاط الأنسجة إلى الرئتين في هواء الزفير.

- التغذية: يحمل الدم المواد الغذائية الأولية التي تمتصها الأمعاء إلى الخلايا المختلفة لاستعمالها في إنتاج الطاقة اللازمة لنشاط الجسم.

- عملية إخراج الفضلات: يقوم الدم بحمل الفضلات الضارة المتبقية نتيجة لعملية التمثيل الغذائي في الجسم وذلك من خلال أجهزة الإخراج كالكلى والجلد فيتخلص منها الجسم عن طريق البول والعرق .

- المناعة: يحتوى الدم على خلايا الدم البيضاء كما أنه ينتج الأجسام المضادة التي تقوم بدور أساسي في حماية الجسم ووقايته من الأمراض.

- التوازن المائي للجسم: يساعد الدم في حفظ توازن الماء بالجسم بحمل الماء الزائد لأجهزة الإخراج بحيث يكون هناك إتزان بين ما نحصل عليه من ماء عن طريق الشراب والطعام وبين ما نفقده عن طريق البول والعرق.

- تنظيم درجة حرارة الجسم: يقوم الدم بامتصاص الحرارة من الأعضاء الداخلية والعضلات وأثناء انتقاله منها إلى الأعضاء الخارجية، وتحت الجلد يمكن للجسم أن يتخلص من الحرارة الزائدة عن طريق الإشعاع والحمل والبخر .


قال تعالى: " فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿87﴾ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ (88) " سورة الأنبياء.











نائل عبدالرحمن العلي
مدير الموقع
مدير الموقع

عدد المساهمات: 634
النقاط: 4896
الرتبه: 7
تاريخ التسجيل: 26/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

فصائل الدم

مُساهمة  نائل عبدالرحمن العلي في الإثنين 7 نوفمبر 2011 - 10:18

كان الإعتقاد قبل بدايات القرن العشرين أن الدم هو نوع واحد ومتماثل بين جميع البشر وغالبا كانت محاولات نقل الدم من الأشخاص السليمين للمرضى تؤدي إلى موت المرضى الأمر الذي أدى إلى منع نقل الدم لفترات طويلة في أوروبا حتى قام العالم النمساوي كارل لاندشتاينر في العام 1902 بإكتشاف ما يسمى الأنتجينات في الدم وتم تقسيمها لاحقا إلى أربع أنواع هي A و B و AB و O

يتم تحديد زمرة الدم جينيا ً حيث يوجد لدى الإنسان نوعين من المورثات

- نوع A
- نوع B

وعند وجود كلا النوعين A و B لدى الحمض النووي لهذا الشخص تكون زمرة دمه AB

إما إذا وجدت المورثة A فقط فزمرة دمه هي A

إما إذا وجدت المورثة B فقط فزمرة دمه هي B

أما عند عدم وجود أي من هاتين المورثتين تكون زمرة الدم O

ويلحق بكل نوع من هذه الأنواع إشارة موجب (+) أو سالب (-) حيث ترمز إشارة (+) إلى وجود بروتين إضافي رمزه RH والإشارة (-) ترمز إلى عدم وجود هذا البروتين والزمر الدموية الموجبة أكثر انتشاراً بسبب كونها صفة وراثية سائدة.

يبين الجدول التالي إمكانية نقل الدم من عدمه بين الفصائل الدموية المختلفة



قال تعالى: " فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿87﴾ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ (88) " سورة الأنبياء.











نائل عبدالرحمن العلي
مدير الموقع
مدير الموقع

عدد المساهمات: 634
النقاط: 4896
الرتبه: 7
تاريخ التسجيل: 26/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أمراض الدم ( نقص ألبومين الدم Hypoalbuminemia )

مُساهمة  نائل عبدالرحمن العلي في الإثنين 7 نوفمبر 2011 - 10:47

نقص ألبومين الدم Hypoalbuminemia

الألبومين (الزلال) هو البروتين السائد بالدم, وهو له وظائف متعددة, فهو يمثل نحو 75–80% من الضغط الجرمي oncotic pressure الغرواني الطبيعي للبلازما, ونصف محتوى البروتين بالجسم, وعندما لا تقوم بروتينات البلازما - وخاصة الألبومين - بتعزيز الضغط النضحي osmotic pressure لموازنة الضغط الهيدروستاتيكي hydrostatic pressure تحدث الودمة edema.

والألبومين ينقل مواد عديدة, والتي تشمل البيليروبين bilirubin, والأحماض الدهنية, والمعادن, والأيونات, والهرمونات, والأدوية, وأحد عواقب نقص ألبومين الدم, هي وجود الأدوية التي ترتبط بالبروتين حرة بالبلازما, ويسمح ذلك بمستويات أكثر ارتفاع للدواء, وأيض metabolism أسرع بالكبد, كما أن التغيرات بمستوى ألبومين الدم تؤثر على وظائف الصفائح الدموية.

والمستوى الطبيعي للألبومين بالدم هو 3.5 – 4.5 جرام / ديسي ليتر (لكل 0.1 لتر), ويكون المحتوى الكلي للجسم من الألبومين هو 300 –500 جرام, وتخليق الألبومين يحدث بخلايا الكبد بمعدل 15 جرام / يوم تقريبا عند الشخص السليم, ولكن هذا المعدل من الممكن أن يختلف بتأثير الضغوط الفسيولوجية العديدة, والعمر النصفي للألبومين (الوقت اللازم لكي يحدث انحلال للألبومين بحيث ينقص إلى النصف) هو حوالي 21 يوم, بمعدل تحلل degradation rate هو 4% لكل يوم.

ونقص ألبومين الدم هو مشكلة شائعة بين الأشخاص المصابين بمشاكل صحية حادة أو مزمنة, وفي وقت دخول المستشفى يكون نحو 20% من المرضى مصابين بنقص ألبومين الدم, ونقص ألبومين الدم من الممكن أن ينتج عن عدة حالات, والتي تشمل المتلازمة الكلائية nephrotic syndrome, وتشمع الكبد hepatic cirrhosis, وفشل القلب heart failure, وسوء التغذية malnutrition, ومع ذلك فإن غالبية حالات نقص ألبومين الدم تسببها استجابات لإلتهاب حاد أو مزمن.

ومستوى الألبومين بالمصل Serum albumin هو مؤشر هام لمصير المرض, فبين المرضى داخل المستشفى يكون انخفاض مستوى الألبومين بمصل الدم مرتبط بزيادة مخاطر حدوث اعتلالات ووفيات، وشكوى المريض والعلامات الموجودة أثناء الفحص الطبي, ونتائج الفحوص المعملية المرتبطة بنقص ألبومين الدم, تعتمد على طبيعة المرض التحتي.

المصدر: موقع صحة



قال تعالى: " فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿87﴾ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ (88) " سورة الأنبياء.











نائل عبدالرحمن العلي
مدير الموقع
مدير الموقع

عدد المساهمات: 634
النقاط: 4896
الرتبه: 7
تاريخ التسجيل: 26/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

أمراض الدم (فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية Aplastic Anemia )

مُساهمة  نائل عبدالرحمن العلي في الإثنين 7 نوفمبر 2011 - 11:06

فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية Aplastic Anemia

مقدمة عن فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية:

يعتبر مرض فقر الدم اللا تنسجي أو الأنيميا الأبلاستية Aplastic Anemia من الحالات النادرة لكنها في غاية الخطورة. و تصيب مختلف الأعمار. و تحدث نتيجة فشل النخاع العظمي في إنتاج خلايا الدم المختلفة.

يحتوي الدم على أنواع متنوعة من خلايا الدم: خلايا الدم الحمراء، خلايا الدم البيضاء، و الصفائح الدموية. و كل نوع من الخلايا له دور هام لجسم الإنسان. خلايا الدم الحمراء تقوم بحمل الأكسجين، و خلايا الدم البيضاء تقوم بمهاجمة أي عدوى تدخل الجسم سواء بكترية أو فيروسية أو طفيلية، و الصفائح الدموية تساعد الدم على التجلط في حالة الجرح و النزيف.

و في حالة فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية يتوقف النخاع العظمي عن إنتاج خلايا دم جديدة و هذا يعني قلة الأكسجين الذي يصل للجسم، و زيادة خطورة الإصابة بالعدوى، و كذلك عدم السيطرة على النزيف عند حدوثه.و هناك عدة طرق للعلاج منها العلاج الدوائي، نقل الدم، و زرع النخاع العظمي.

أسباب فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية

يحتوي تجويف العديد من عظام الجسم على مادة إسفنجية حمراء اللون تسمى النخاع العظمي Bone marrow. و النخاع العظمي له وظيفة في غاية الأهمية فهو يحتوي على خلايا تسمى الخلايا الجذعية التي تعتبر الخلايا الأولية لتصنيع باقي خلايا الدم ( خلايا الدم الحمراء، خلايا الدم البيضاء، الصفائح الدموية ). فيتم إنتاج خلايا الدم المختلفة في النخاع العظمي ليدخل في مجرى الدم.

يحتاج النخاع العظمي باستمرار إلى إنتاج خلايا دم جديدة لتحل محل الخلايا القديمة. فكل نوع من خلايا الدم له عمر يعيشه و بعده يموت و يحتاج أن يتم التعويض بدلا منه بخلايا جديدة. مثلا خلايا الدم الحمراء تعيش لمدة 120 يوم، الصفائح الدموية 7 أيام، و أغلب خلايا الدم البيضاء تعيش يوم واحد أو أقل. و في الحالات الطبيعية يقوم النخاع العظمي بتوفير الأعداد اللازمة من خلايا الدم. أما في حالة فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية يحدث تدمير للنخاع العظمي مما يتسبب في نقص في خلايا الدم التي يتم إنتاجها.

و تتلخص أسباب تدمير النخاع العظمي في الآتي:

- التعرض لجرعات عالية من الأشعة ( أثناء العلاج الإشعاعي ) أو العلاج الكيميائي في حالات علاج أمراض الأورام السرطانية. فالعلاج الكيميائي أو الإشعاعي يقوم بتدمير الخلايا السرطانية و لا يميز بينها و بين الخلايا الأولية للنخاع العظمي فيقوم بتدميرها أيضا مما يتسبب في الإصابة بفقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية.

- التعرض لمواد كيميائية سامة.

- استخدام بعض الأدوية مثل بعض أدوية علاج الروماتويد و بعض أنواع المضادات الحيوية.
اختلال في جهاز المناعة.

- عوامل وراثية.

- أسباب غير معروفة. أحيانا تحدث الإصابة فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية لأسباب غير معروفة و تسمى افقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية غير معروفة السبب Idiopathic aplastic anemia.

أعراض و تشخيص فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية:

تنتج فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية من نقص واحد أو أكثر من خلايا الدم. و تحدث الإصابة بالأنيميا الأبلاستية إما فجأة أو تدريجيا خلال أسابيع أو شهور. و بدون العلاج قد يتطور المرض و يهدد حياة المريض.

و تتضمن الأعراض الآتي:

انخفاض عدد كرات الدم الحمراء يؤدي إلى الأنيميا مما يتسبب في:

- الشعور العام بالتعب.
- الدوخة و الصداع.
- ضيق التنفس عند القيام بمجهود.
- سرعة ضربات القلب. و يرجع ذلك إلى أنه عند حدوث نقص في عدد كرات الدم الحمراء فإن القلب يزيد من ضخه للدم حتى يستطيع تعويض النقص في كرات الدم الحمراء و توصيل الأكسجين إلى كل أجزاء الجسم.
- شحوب لون الجلد.

انخفاض عدد خلايا الدم البيضاء يؤدي إلى:

- الإصابات المتكررة بالعدوى سواء البكتيرية، الفيروسية أو غير ذلك.
- انخفاض عدد الصفائح الدموية يؤدي إلى:
- ظهور كدمات في أي جزء من الجسم بدون أي سبب واضح.
- ظهور بقع أو حبيبات صغيرة حمراء تحت الجلد.

علاج فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية:

تتراوح شدة مرض فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية من درجة بسيطة، متوسطة، أو حادة ( شديدة ). في الحالات الحادة من المرض يكون هناك نقص شديد في أعداد خلايا الدم مما يعرض حياة المريض للخطر و يحتاج لدخول المستشفى فورا لأن العلاج في تلك الحالات يكون زرع النخاع العظمي. أما في الحالات البسيطة أو المتوسطة من المرض فلا تحتاج إلى المستشفى، و يتمثل العلاج في نقل الدم و استخدام الأدوية.

وتتمثل طرق العلاج في الآتي:

نقل الدم Blood transfusion

أغلب المرضى المصابين بفقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية تحتاج إلى النقل المتكرر للدم. فيتم نقل خلايا الدم الحمراء أو الصفائح الدموية أو الاثنان معا تبعا لحالة المرض. و لا يعتبر نقل الدم علاج نهائي من المرض، فهو فقط يعوض النقص في خلايا الدم التي لا يقوم النخاع العظمي بإنتاجها و بالتالي يسيطر على أعراض نقص تلك الخلايا.
خلايا الدم الحمراء Red blood cells: نقل خلايا الدم الحمراء يؤدي إلى ارتفاع عددها بالدم و بالتالي تختفي أعراض الأنيميا و التعب الذي يعاني منه المريض. و يتم اختيار متبرع تتطابق فصيلة دمه مع فصيلة دم المريض. و تستمر الخلايا المنقولة في دم المريض لمدة شهر أو أكثر.
الصفائح الدموية Platelets: يتم تجميع الصفائح الدموية بعد فصلها من دم المتبرع بطريقة معينة ثم يتم إعطائها للمريض.
خلايا الدم البيضاء White blood cells: نظرا لقصر عمر خلايا الدم البيضاء يكون من الصعب نقلها للمريض. لذلك يكون المريض معرض للعدوى بسهولة فلا يوجد في دمه خلايا دم بيضاء تكفي لمواجهة أي عدوى يتعرض لها.

أدوية مثبطة لجهاز المناعة Immunosuppressant drugs

في بعض الحالات يتم استخدام أدوية مثبطة لجهاز المناعة للعلاج لأنه قد يكون سبب الإصابة بفقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية هو اضطراب جهاز المناعة فيبدأ في مهاجمة الخلايا الموجودة في النخاع العظمي. فعند استخدام تلك الأدوية تقوم بتثبيط نشاط جهاز المناعة فلا يؤثر على النخاع العظمي و يبدأ النخاع العظمي إنتاج خلايا دم جديدة.

و مثال تلك الأدوية الجلوبولين المضاد للخلايا الثيموسية anti-thymocyte globulin - Thymoglobulin، السيكلوسبورين cyclosporine. و يتم استخدامها بجانب أدوية الكورتيكوستيرويد Corticosteroids

منشطات النخاع العظمي Bone marrow stimulants

هناك بعض الأدوية تؤدي إلى تحفيز و تنشيط النخاع العظمي لإنتاج خلايا دم جديدة.

زرع النخاع العظمي Bone marrow transplantation

يتم استبدال النخاع العظمي للمريض بنخاع عظمي أخر لشخص سليم ( متبرع). يعتبر زرع النخاع العظمي هو الخيار الوحيد الناجح في الحالات الحادة ( الشديدة ) من مرض فقر الدم اللا تنسجي - الأنيميا الأبلاستية. و نسبة نجاحه أكثر من 50% من الحالات التي يكون فيها المتبرع ليس من أقارب المريض. و عندما يكون المتبرع من أقارب المريض تزداد فرصة نجاح العلاج فبين كل 5 حالات يتم علاج 4 حالات بنجاح.

عند إيجاد المتبرع المناسب يتم عمل الفحوصات اللازمة له. و يتم استنفاذ النخاع العظمي للمريض باستخدام الأشعة أو أدوية كيميائية. ثم يتم أخذ النخاع العظمي من المتبرع بطريقة جراحية. بعد ذلك يتم إدخال النخاع العظمي في دم المريض من خلال الوريد. فينتقل النخاع العظمي إلى تجاويف العظام ثم يبدأ في تكوين خلايا دم جديدة خلال 3 - 4 أسابيع. رو تحتاج عملية زرع النخاع العظمي المكوث في المستشفى فترة طويلة مع تناول بعض الأدوية التي تمنع رفض الجسم للنخاع العظمي المنقول له.

المصدر: موقع صحة


قال تعالى: " فَنَادَىٰ فِي الظُّلُمَاتِ أَن لَّا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِينَ ﴿87﴾ فَاسْتَجَبْنَا لَهُ وَنَجَّيْنَاهُ مِنَ الْغَمِّ ۚ وَكَذَٰلِكَ نُنجِي الْمُؤْمِنِينَ (88) " سورة الأنبياء.











نائل عبدالرحمن العلي
مدير الموقع
مدير الموقع

عدد المساهمات: 634
النقاط: 4896
الرتبه: 7
تاريخ التسجيل: 26/06/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى